أخبار

روصو.. السلطات تحتفي بتخرج دفعة جديدة من الحرس

نظمت السلطات الأمنية في مدينة روصو عاصمة ولاية اترارزة، جنوبي موريتانيا، حفلا بمناسبة تخرج الدفعة رقم 101 من الحرس الوطني، والبالغ عددهم 361 فردا، بحضور وزير الداخلية واللامركزية، محمد سالم ولد مرزوگ.

وقال الوزير إن السياسة الأمنية للحكومة ركزت على « أمن المواطنين وومتلكاتهم ، فشكلت لهم حصنا ودرعا انطلاقا من الفهم الصحيح والوعي المتبصر لترتيب الأولويات» وفق تعبيره.

وأضاف الوزير أن الحكومة وضعت خطة أمنية مابين سنوات 2020-2024 «مواكبة للبرنامج الانتخابي للرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني وهي الخطة التي أثبتت نجاعتها ومحوريتها».

ويبلغ عدد خريجي الدفعة 361 فردا منها تشكلة من الجمالة تم اكتتاب عناصرها من المناطق الريفية، كما قال مدير المدرسة في روصو العقيد سيدي محمود الطالب الجيد.

وأضاف المدير أن المدرسة التي تأسست 1916 مرت بمراحل مختلفة، قبل أن تنتقل بمرسوم صادر سنة 2007 إلى تسميتها الحالية بمدرسة الحرس الوطني.

وشهد حفل التخرج استعراضا من مختلف التشكيلات حضره قادة الحرس والأمن وتجمع أمن الطرق رفقة بعض الضباط والسلطات الإدارية في مدينة روصو

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى