أخبار

موريتانيا : دعوات لإنشاء مركز متخصص لعلاج “الهيموفيليا “

طالبت الجمعية الموريتانية للمصابين بمرض “الهيموفيليا ” اليوم الخميس بضرورة إنشاء مركز متخصص لعلاج مرض الهيموفيليا ، الذي هو عبارة عن مرض وراثي نادر يصيب في العادة الأطفال والمواليد الجدد.

وقال رئيس الجمعية محمد ونه  ولد افيل فى كلمة له بمناسبة تخليد موريتانيا لليوم العالمي للمرض إنه يجب توفير مركز متخصص يتوفر على الوسائل والتجهيزات الضرورية للتكفل بالمصابين .

وطالب ولد افيل بضرورة دمج المصابين بالمرض في الخطط التي تنفذها وزارة الصحة ، محذرا من انتشار المرض مستقبلا خصوصا أنه من بين كل عشرة آلاف مولود يوجد مصاب بالمرض فى موريتانيا .

وشدد على ضرورة توفير الدعم والرعاية للمصابين بمرض الهيموفيليا، مشيراً إلى أن الحقنة الواحدة تباع بمبلغ 150 ألف أوقية.

ويبلغ عدد المصابين بهذا المرض في موريتانيا أكثر من أربعمائة مصاب تم إحصاء سبعين منهم فقط ، حسب القائمين على الجمعية .
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى