أخبار

الإعلان عن وفاة السياسي الموريتاني كان حاميدو بابا

أعلن في موريتانيا ليل الاثنين/ الثلاثاء عن وفاة السياسي الموريتاني والمرشح  السابق للرئاسيات كان حاميدو بابا، عن عمر ناهز 67 عاما.

وكان حاميدو  بابا قد تعرض لحادث سير إثناء عودته من المشاركة في مهرجان مدائن التراث في الثاني عشر من شهر دجنبر الجاري، ونقل للعلاج خارج البلاد على نفقة الدولة الموريتانية، وذلك بأمر من الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني .

ويعتبر حاميدو بابا من أبرز سياسي موريتاني، في العقود الأخيرة، وسبق أن ترشح للانتخابات الرئاسية الأخيرة عام 2019، وحل في المرتبة الرابعة بعد حصوله على إجمالي 8.71% من أصوات الموريتانيين.

ولد حاميدو  بابا في مدينة انتيكان جنوبي البلاد،  منتصف خمسينيات القرن الماضي، وهو حاصل على دكتوراة في علوم الاتصال من فرنسا.

مارس حاميدو بابا مهنة التدريس، وهو من  الأعضاء المؤسسين لحزب اتحاد القوى الديمقراطية عهد جديد في بداية التسعينيات، ومن مؤسسي حزب تكتل القوى الديمقراطية،  وسبق أن انتخب نائبا في البرلمان أكثر من مرة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى