أخبار

دراسة تتوقع نهاية “أوميكرون” في فبراير المقبل

توقعت دراسة أعدها باحثون في جامعة فلوريدا الأميركية أن تكون نهاية موجة المتحور الجديد من فيروس كوروناأوميكرونخلال وقت قريب.

وقال الباحثون في الدراسة إن موجةأوميكرونستزداد سوءا قبل أن تتلاشى وتختفي.

وصرح أستاذ الإحصاء الحيوية في جامعة فلوريدا والمشارك في الدراسة، إيرا لونجيني، أن الكثير تغير منذ بروزأوميكرون“.

وأضاف: “كان هناك ارتفاع كبير في أعداد المصابين بأوميكرون، بشكل أسرع مما توقعنا، ومع ذلك، قال الأكاديمي الأميركي إنه لم يكنمصدوما بشكل كبير، لأن فريق الباحثين توقع وجود ذروة كبيرة في إصابات المتحور.

وتابع:” لم يكن لدينا شك بأنه ستكون هناك موجة هائلة من الإصابات في فلوريدا“.

وتوقع لونجيني أن تكون تتلاشى موجة المتحورأوميكرونفي منتصف فبراير المقبل إذ ستكون سرعة تفشيه أقل، مرجحا أن تكون الذروة في الأسبوع الثاني من يناير الجاري.

ولفت إلى أن فترة حضانةأوميكرونتبلغ 3 أيام مقارنة بـ5 أيام للمتحوردلتا، مما أدى إلى زيادة سرعة تفشي الوباء.

وحذر من أن يؤديأوميكرونإلى إصابات شديدة بين الأطفال الصغار خاصة بين أولئك الذين أقل من 5 أعوام، نظرا لعدم تلقيهم اللقاح.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى