أخبار

هكذا علقت موريتانيا على اختفاء مواطنين في مالي

قال الوزير الناطق الرسمي باسم الحكومة الموريتانية المختار ولد داهي، الخميس، إن كافة أجهزة الدولة تراقب حادثة المواطنين المثارة حاليا بدولة مالي، بعد تضارب الأنباء عن اختفاء مواطنين موريتانيين في مالي.

وشدد ولد داهي خلال المؤتمر الصحفي الأسبوعي للحكومة على “أن أي مواطن موريتاني أصيب بسوء في أي مكان سينال كامل العناية والمتابعة السريعة وفق القانون”.

و اعتقلت دورية من الجيش المالي 14 مواطنا موريتانيا، الأربعاء، حين كانوا يرتادون سوقا أسبوعيا داخل الأراضي المالية، فيما تتحدث مصادر أهلية عن “ذبح” أربعة من المعتقلين الموريتانيين.

وقالت مصادر خاصة لـ “صحراء ميديا” إن الأهالي نقلوا المعلومة عن “مصادر غير محايدة”، في إشارة إلى سكان محليين على خلاف قوي مع الجيش المالي.

وفي ظل حالة الغموض وتضارب المعلومات، وغياب رواية رسمية، تعم حالة من الغضب مناطق موريتانية محاذية للحدود مع مالي.

وقد احتج على الحادثة مواطنون موريتانيون في مدينة “عدل بكرو” جنوب شرقي موريتانيا.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى