الساحل

إيكواس: رئيس بوركينا فاسو استقال تحت التهديد

قالت المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (إيكواس)، مساء اليوم الثلاثاء، إنها ترفض الانقلاب العسكري الذي وقع في بوركينا فاسو، الدولة العضو في المجموعة، وقالت إن الرئيس روش مارك كابوري استقال “تحت التهديد”.

وأضافت المجموعة الإقليمية أن الانقلاب العسكري وقع “رغم دعوات المجموعة الإقليمية والدولية إلى التهدئة واحترام الشرعية الدستورية”.

وأكدت أن الرئيس كابوري “قدم استقالته تحت التهديد والإذلال والضغط من طرف العسكريين”.

وقالت إنها “تندد بقوة” بالانقلاب العسكري الذي وصفته بأنه “تراجع كبير للديمقراطية في بوركينا فاسو”.

وأعلنت أنها ستعقد قمة استثنائية خلال الأيام المقبلة لتحليل الوضع في بوركينا فاسو.

وكان قادة الانقلاب في بوركينا فاسو قد نشروا مساء أمس الاثنين رسالة عبر التلفزيون الحكومي، بخط اليد وموقعة من طرف الرئيس المخلوع، يعلن فيها استقالته.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى