أخبارالمغرب العربي

بعد فتح أجوائه.. المغرب يلزم الوافدين بإجراءات صحية جديدة

أعلنت الحكومة المغربية اليوم الثلاثاء، إجراءات صحية جديدة ، لضمان تنفيذ قرارها بإعادة فتح الحدود في وجه الرحلات الجوية من وإلى المملكة، بعد إغلاقها بسبب الموجة الثالثة من فيروس كورونا.

ووفق القرار الصادر عن الحكومة، فإنها تلزم جميع «المسافرين الراغبين بولوج التراب الوطني باصطحاب جواز التلقيح ونتيجة مخبرية سلبية، لأقل من 48 ساعة قبل صعود الطائرة».

وأضافت أن جميع المسافرين سيخضعون للكشف السريع فور وصولهم إلى مطارات المملكة، وإجراء اختبارات مخبرية (P C R) على مجموعات من الركاب بشكل اعتباطي فور الوصول، على أن يتم إخبارهم بالنتائج لاحقا.

وأوضحت الحكومة أن السياح الوافدين قد تجرى لهم اختبارات إضافية بالفنادق أو مراكز الإقامة، بعد 48 ساعة من دخولهم.

وحددت إجراءات خاصة بالنسبة للحالات الإيجابية وذلك بإلزامهم بالحجر الصحي بأماكن إقامتهم، على أن تنقل الحالات الحرجة إلى المستشفيات لتلقي العلاج.

ودعت الحكومة جميع الوافدين إلى المملكة، من مغاربة وأجانب ، إلى «المساهمة بكل إيجابية في إنجاح تنزيل هذه الإجراءات».

وسبق أن أعلن المغرب الخميس الماضي، فتح المجال الجوي للبلاد ابتداء من السابع من شهر فبراير المقبل، وذلك بعد أشهر من الإغلاق بسبب جائحة كورونا.

وكانت السلطات المغربية قد أغلقت المجال الجوي بشكل تام أمام الرحلات الجوية منذ بداية موجة الجائحة التي تسبب فيها متحور “أوميكرون” سريع الانتشار، نهاية أكتوبر الماضي.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى