مجتمع

موريتانيا رفضت التوقيع على البيان الختامي لمؤتمر دول الساحل في الجزائر

موريتانيا رفضت التوقيع على البيان الختامي لمؤتمر دول الساحل في الجزائر

الخارجية الموريتانية: نواكشوط اعترضت على نقطتين في البيان

أكدت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الموريتانية في بيان أصدرته اليوم الخميس أن موريتانيا تحفظت على اثنتين من ست عشرة نقطة وردت بالبيان الصادر في أعقاب اجتماع دول الساحل في الجزائر، و وافقت عليها كافة البلدان الأخرى المشاركة في اللقاء وهي الجزائر ، بوركينافاسو ، ليبيا ، مالي، النيجر، و اتشاد.

وقال بيان الخارجية إن موريتانيا اعترضت على النقطتين الحادية عشرة والسادسة عشرة من البيان، تتعلق الأولى بنتائج الإجتماع الوزاري التحضيري الذي انعقد في نوفمبر 2008 بالعاصمة المالية باماكو، “وهو اجتماع لم تُدْعَ إليه موريتانيا، وبالتالي، فإن نتائجه غير ملزمة لها على الإطلاق” بحسب تعبير بيان الوزارة.

وأما النقطة الثانية، فدعت إلى عقد قمة لرؤساء دول منطقة الساحل والصحراء حول السلم والأمن والتنمية، في باماكو ، في أقرب الآجال، وهو ماعلقت عليه الخارجية الموريتانية بالقول :” ولئن كانت موريتانيا توافق على عقد هذه القمة من حيث المبدأ، فإنها تعتبر أن تحديد مكان انعقادها سابق لأوانه “.

وأشارت موريتانيا من خلال الموقف الذي أعلنته الخارجية أنها شاركت في الإجتماع الوزاري المنعقد بالجزائر أول أمس الثلاثاء “وعيا منها بأهمية التنسيقِ الإقليمي لرفع تحدياتِ الأمن والتنمية في منطقة الساحل والصحراء “.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى