أخبارالساحل

بوركينافاسو.. تنصيب هنري داميبا رئيسا للبلاد

نصب اليوم في بروكينا فاسو، الكولونيل بول هنري دامبيا، رسميا، رئيسا للبلاد، وذلك بعد التوقيع مساء الإثنين علىالميثاق الانتقاليالذي يحدد الفترة الانتقالية والمؤسسات التي ستديرها.

وجرى حفل التنصيب بحضور  أكثر من 700 شخص، من بينهم دبلوماسيين وشخصيات سياسية، وحضور واسع للطيف لسياسي والمجتمعالمدني في البلاد.

بول هنري داميبا لم يلق خطابا خلال الحفل الذي استمر لقرابة نصف ساعة، واختتم بتقديم التهانئ للرجل القوي في فاسو، الذي يحكمالبلاد منذ انقلاب 24 يناير.

وكان داميبا أدى اليمين الدستورية في 16 من الشهر المنصرم أمام المجلس الدستوري، وألقى خطابا آنذاك وصف فيه انقلاب 24 بمشروعبناء حقيقي.

ويعتبر هذا رابع حفل تنصيب لرئيس، تشهده البلاد خلال أقل من 8 سنوات بدءا بتنصيب ميشيل كافاندو عام 2014، بعد حراك شعبي أطاحبالرئيس الأسبق بليز كومباوري.

وتوجت الفترة الانتقالية آنذاك بانتخابات فاز فيها  الرئيس المخلوع روك مارك كابوري عام 2015، الذي أعيد تنصيبه لولاية رئاسية ثانية عام2020.

ووفقا لنصوص الوثيقة الانتقالية، ستستمر الفترة الانتقالية ل 36 شهرا، ما يقارب ما تبقى من فترة حكم كابوري الذي أطيح به في ينايرالماضي، كما ستعين حكومة انتقالية من 25 وزيرا كحد أقصى.

كما تقرر، وفقا للوثيقة، إلغاء المجلس العسكري الحاكم، وتعيين مجلس وطني يعمل عمل البرلمان الانتقالي من 75 عضوا.

وحسب الوثيقة فإن المهام الرئيسية للسلطة الانتقالية، خلا هذه الفترة، هي حماية الحوزة الترابة واستعادة الأمن، والقضاء على المخلفاتالاقتصادية والاجتماعية لانعدامه.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى