أخبار

مباحثات بين الصليب الأحمر و إدارة السجون في موريتانيا

 

 

زارت رئيسة بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في موريتانيا دافني ميرت، اليوم الثلثاء مديرية الشؤون الجنائية و إدارة السجون، وتناول اللقاء وضعية السجون في البلاد، و الظروف الملائمة للنزلاء.

وبحث اللقاء الذي حضره مدير الشؤون الجنائية ومعاونيه مشاكل الكهرباء داخل السجن، و استعرضت رئيسة البعثة تاريخ الشراكة بين اللجنة الدولية و إدارة شؤون السجن، والمساعي المبذولة تسعى لتحسين ظروف النزلاء في السجون من خلال دعم مشاريع تشييد و صيانة البنية التحتية للسجون وتحسين الظروف الصحية .

و منذ 2011 تتعاون اللجنة الدولية مع إدارة الشؤون الجنائية،  وأنشأت اللجنة أكثر من 20 مشروعا لصيانة البنية التحتية و أنشطة أخرى لتحسين الظروف في أبرز السجون الموريتانية ( نواكشوط، نواذيبو، ألاك، كيهيدي، روصو) .
و سمحت هذه المشاريع بتحسين الظروف اليومية للسجناء، بما في ذلك حماية النزلاء من الأمراض و الأوبئة داخل السجن، وفق اللجنة الدولية للصليب الأحمر.
وكانت الدولية للصليب الأحمر قد قلصت منذ 2018 بشكل تدريجي مشاريع الصيانة في السجون ولكنها توجهت أكثر نحو تحسين ظروف السجناء مع توفير دعم من خلال تنظيم ورشات تكوين لإدارة الشؤون الجنائية.

وتزور اللجنة الدولية للصليب الأحمر في إطار مهمتها الإنسانية أماكن الاحتجاز في شتى الأوضاع لرصد ظروف الاحتجاز و معاملة المحتجزين، وتهدف هذه الزيارات التي تجري بالتعاون مع السلطات، لضمان صوت كرامة المحتجزين وسلامتهم، وفق مانشرته اللجنة على موقعها الألكتروني.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى