محليات

السلطات تعلن الحصيلة الرسمية لعاصفة “فم لكَليته”

أعلنت السلطات الموريتانية الحصيلة النهائية للعاصفة التي ضربت بلدة “فم لكَليته” مساء أمس الاثنين، مشيرة إلى أنها أودت بحياة طفل في الثالثة من عمره وأصيب فيها 25 شخصاً آخرين.
 
وقال والي غورغول يحي ولد الشيخ محمد فال، في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء (الرسمية) إن “الطواقم الصحية والأمنية في الولاية بادرت بالتدخل فور علمها بالعاصفة”.
 
وأوضح الوالي أن العاصفة أدت إلى وفاة طفل في الثالثة من عمره وتعرض 25 شخصاً آخرين لجروح.
 
وأضاف أن السلطات نقلت أربعة مصابين إلى مقاطعة امبود، وأربعة آخرين إلى مدينة كيهيدي لتلقي العلاجات اللازمة.
 
وقال الوالي إنه تم اتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بتأمين المواطنين وتم تشكيل لجنة عهد إليها بتقييم الخسائر وتقديم الاقتراحات المناسبة لضمان التصدي الفعال لمثل هذه الكوارث في المستقبل، وفق تعبيره.
 
وكانت عاصفة ريح شديدة القوة قد ضربت البلدة الواقعة في الجنوب الموريتاني متسببة في انهيار عدد من المنازل والكثير من الأعرشة.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى