أخبار

الحركة الوطنية لتحرير أزواد تجمد عضوية بعض أعضائها


أعلنت الحركة الوطنية لتحرير أزواد تعليق مهام ووظائف عدد من أعضائها المؤسسين بسبب مشاركتهم في إنشاء تنظيم جديد٠

وقالت الحركة في بيان وزعته السبت إنها تحذر الرأي العام الوطني والوساطة الدولية من التعامل مع التنظيم الجديد لما في ذلك من “الخطورة على المسار الذي تنهجه الحركة”

وطالبت الحركة كل اعضائها و مؤيديها بضبط النفس والوقوف ضد ما سمته “محاولات تشتيتها” والإعلان عن مواقفهم “لقطع الشك امام الإشاعات و الادعاءات المغرضة”٠

ويأتي هذا البيان بعد انشقاق العقيد الصلاة اغ خبي العضو المؤسس للحركة الوطنية لتحرير أزواد مع موسى اغ شغتمان عضو المكتب السياسي للحركة الوطنية لتحرير أزواد٠

ولم تصدر الحركة الجديدة أي بيان تأسيسي، فيما تقول التسريبات إن أعضاءها انشقوا مع من يتبعهم من الجنود للنأي بأنفسهم عن الحرب الدائرة بين “سيما” و”بلات فورم”٠

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى