أخبار

انطلاق أيام للشراكة بين موريتانيا والسنغال في مجال السياحة 

بدأت اليوم الخميس في العاصمة نواكشوط، أياما للشراكة الموريتانية-السنغالية، في مجال السياحة، لخلق «تنمية مستديمة بين البلدين».

وقالت الأمينة العامة لوزارة التجارة والصناعة والصناعة التقليدية والسياحة، امعيزيزة، بنت كرمالي، إن ما «تزخر به موريتانيا من مواد ومواقع سياحية يمكن أن تساهم في خلق تنمية مستديمة بين البلدين الشقيقين ».

وتحدث المدير العام للمكتب الوطني للسياحة محفوظ ولد الجيد، عن «الدور الذي لعبه المكتب في وقت وجيز وأمام جائحة كورونا التي عصفت بالعالم».

وأضاف ولد الجيد أن المكتب يعمل على «الحضور النوعي و التعريف في  المحافل والمعارض الدولية المهتمة بالسياحة بما تزخر به موريتانيا من مواقع ومواد سياحية وثقافية».

وقال إن مؤسسته أنشأت منصة «إلكترونية للتعريف بالمنتوج السياحي والثقافي بما يناهز ثمان لغات عالمية  تحت عنوان “زر موريتانيا ” ».

ووفق الإعلان الصادر عن الافتتاح فمن المنتظر أن يوقع المكتب الوطني للسياحة والوكالة السنغالية لترقية السياحة مذكرة تفاهم بين البلدين.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى