أخبار

«لأول مرة ».. الحكومة تسترجع قطعا أرضية في نواكشوط 

أعلنت الحكومة الموريتانية، الأربعاء، استرجاع بعض القطع الأرضية في العاصمة نواكشوط، وأعلنتها مناطق «ذات نفع عام». 

وتقع هذه المناطق ما بين مقاطعتي «تفرغ زينة» و «تيارت»، وهي عبارة عن ثمان قطاعات أرضية.

وقالت الحكومة إن هذه المخططات خصصت لدعم جهود السلطات العمومية « فيما يتعلق بتنظيم وترقية الحيز العمراني»، وفق ما ورد في بيان مجلس الوزراء.

وقال وزير الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي، سيد احمد ولد محمد، إنه  لأول مرة في تاريخ البلد تقوم الحكومة باسترجاع أراضيها، إلى جانب استحداث معايير فنية للعمران في المدينة، تتعلق بطول المباني ومساحة الشوارع.

وأشار الوزير إلى أن هذه الخطوة تهدف إلى تنظيم المدينة والمساهمة في وضع حد للعشوائية، وتوفير احتياطي عقاري للحكومة، نظرا لحاجتها الدائمة له، وفق تعبيره.

وأوضح الوزير أن بعض المناطق المسترجعة  كان يفترض أنه تكون حدودا للعاصمة نواكشوط عام 2040، لكن تعرضت للاستيلاء من بعض المواطنين.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى