أخبار

السفير الأمريكي بنواكشوط يتحدث عن ولد صلّاحي

قال سفير الولايات المتحدة الأمريكية بنواكشوط لاري آندري، إن الإفراج عن السجين السابق في غوانتانامو محمدّو ولد صلّاحي، آخر سجين موريتانيا في المعتقل سيء الصيت، “جاء ثمرة للجهود المشتركة بين الحكومة الموريتانية والأمريكية”.
 
وجاءت تصريحات السفير الأمريكي بعيد لقاء جمعه اليوم الأربعاء برئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم سيدي محمد ولد محم.
 
وقال الحزب الحاكم في برقية نشرها عبر موقعه الالكتروني، إن السفير الأمريكي عبر عن شكره للحكومة الموريتانية على “تعاونها الكبير بشأن إطلاق سراح ولد صلاحي وعلى ما بذلته من جهود في سبيل تحقيق ذلك”.
 
وأوضح السفير أن لقاءه برئيس الحزب الحاكم ناقش “الواقع الحالي بموريتانيا”، مشيراً إلى أنه “يأتي ضمن اللقاءات الدورية التي يجريها مع القوى السياسية الموريتانية الفاعلة، كلما كانت هنالك حاجة للأمر”، وفق ما نقلته البرقية.
 
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى