أخبار

ولد العتيق: لم أتوقع غياب التحالف عن التحضير للتشاور

قال النائب في البرلمان الموريتاني عن حزب التحالف الشعبي التقدمي اسغير ولد العتيق، إن غياب ممثل الحزب عن أولى جلسات التحضير للتشاور الوطنيلم يكن متوقعا بالنسبة لي” .

وكان الحزبُ قد انتدب القيادي فيه أحمد ولد عبد الله لعضوية اللجنة التحضيرية للتشاور الوطني، ولكنه غاب عن الجلسة الأولى للجنة التي انعقدت أمس السبت، دون معرفة ملابسات هذا الغياب.

وقال ولد العتيق في رد على سؤال لـصحراء ميديا، إن المعلومات التي بحوزته تؤكد أن الحزب مُشاركٌ في التشاور السياسي وفي جلساته التحضيرية، نافيًا أن الحزب كان ينوي مقاطعته.

وأشار إلى أن التحالف الشعبي التقدمي المعارض تماشيًا مع رغبته في التشاور حدد ممثلا له في اللجنة التحضيرية، ولكنه أضاف: “لا أعرف خلفيات وأسباب غياب الحزب عن الجلسة“.

وتابع ولد العتيق: “ليست لدي أي معلومات عن هذا الغياب، يمكنكم طرح السؤال على رئيس الحزب مسعود ولد بلخير“.

وفي سياق أهمية التشاور، قال النائب البرلماني إنموريتانيا بحاجة إلى حوار اجتماعي واقتصادي، وليس تشاورًا سياسيا فقط، لأنها تعيش أزمة اجتماعية، على حد وصفه.

وشدد على أن ما سماه أزمة اجتماعيةتعيق تنمية البلاد الثقافية والاقتصادية والاجتماعية، وبالتالي تعيق تقدم البلد“.

وحول آلية الحوار، قال ولد العتيق إنموريتانيا لها تاريخ مع تنظيم الحوارات السياسية خلال العقد الماضي، لذا يجب على الحكومة الحالية اختزال الوقت، محذرًا في السياق ذاته منتبديد أموال يجب توجهيها لتحسين أجور المعلمين“.

وخلص إلى التأكيد على أننتائج الحوار موجودة عند الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، لأنه كان يلتقي بجميع الفرقاء السياسيين منذ توليه الحكم، مؤكدًا أن القوانين الموجودة الآنإذا طبقت كفيلة بالقضاء على الأزمة الاجتماعية التي تعيشها موريتانيا“.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى