أخبار

السلطات تفصل عمالا من مراكز عملية رمضان في نواكشوط

أعلنت السلطات الموريتانية، اليوم الأحد، فصل بعض عمال مراكز عملية رمضان، ومحلات التموين لبيع المواد الغذائية التابعة للدولة، لإخلالهم بالعمل.

جاء ذلك على لسان مفوضة الأمن الغذائي فاطمة بنت خطري في تصريح صحفي خلال جولة تفقد لبعض مراكز عملية رمضان ومحلات التموين المدعومة من الدولة.

وأوضحت بنت خطري، أن الرقابة التي تخضع لها هذه المحلات أسفرت عن ضبط عدة اختلالات تسيير ارتكبها بعض عمال هذه المراكز في نواكشوط الجنوبية.

وقالت بنت خطري إن العمال الذين أخلوا بالالتزامات فصلوا من العمل، لأنهم “أخلوا بالتزامهم وأماناتهم”.

وشددت بنت خطري على أن الحكومة لن “تتساهل مع أي تلاعب بالبرامج الاجتماعية”، وفق تعبيرها.

وبحسب مفوضية الأمن الغذائي، فإن مراكز عملية رمضان المفتوحة في نواكشوط، وعواصم الولايات الداخلية، توفر سلاّت غذائية يومية بمعدل 160 إلى 200 سلة غذائية يوميا في كل مركز من المراكز البالغ عددها 27 مركزا.

وقالت إ، هذه العملية قد استفادت منها حتى الآن أكثر من 40.000 أسرة من ذوي الدخل المحدود، من خلال بيع أكثر من 40.000 سلة غذائية في هذه المراكز.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى