أخبار

المنظمة العربية للزراعة: هدف إعلان نواكشوط معالجة آثار الحروب والكوارث

قال المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الزراعية التابعة لجامعة الدول العربية، إبراهيم الدخيري، إن إعلان نواكشوط للأمن الغذائي العربي الذي أطلقه وزراء الزراعة العرب يهدف لمعالجة التداعيات الناتجة عن آثار الحرب الأوكرانية الروسية، وكذلك جائحة كورونا والتغيرات المناخية في المنطقة العربية .

وأضاف الدخيري في تصريحات صحفية، أن السودان من “أكبر الدول المستفيدة من مشروع الأمن الغذائي العربي باعتبار أن الإستراتيجية العربية مصممة على وجود الموارد الطبيعية ومصادر المياه وهذه تتوفر في السودان”.

وتابع أن الإعلان يشير إلى ؛حزمة من الإجراءات والتدخلات الإيجابية خاصةً ما يلي التنمية الزراعية المستدامة ومشروع الأمن الغذائي العربي الذي أقره إعلان نواكشوط مؤخرا”.

وكان وزراء الزراعة العرب، قد أصدروا في شهر أبريل المنصرم، في ختام الدورة العادية السابعة والثلاثين للمنظمة العربية للتنميةالزراعية، إعلان نواكشوط للأمن الغذائي العربي المستدام.

وتضمن الإعلان الالتزام بتعزيز التعاون العربي في المجالات الزراعية والأمن الغذائي من خلال جملة من التدابير تشمل إطلاق استراتيجية التنمية الزراعية العربية المستدامة 2030 والبرنامج العربي لاستدامة الأمن الغذائي.

وجاء في الإعلان أن هذه الاستراتيجية تهدف إلى زيادة مستويات الإنتاجية والإنتاج الزراعي من السلع الغذائية الأساسية بنسبة لا تقل عن 30 بالمائة خلال السنوات العشر القادمة.

وأوصى الوزراء باستصدار قرار من الأمم المتحدة يكون  بمثابة مظلة أممية تستثني سلع الغذاء الأساسية من كافة أشكال حظر تبادلها أوإعاقة سلاسل إمدادها من الدول المصدرة إلى الدول المستوردة.

وتعهد الإعلان باتخاذ إجراءات عاجلة لتعزيز القدرة والمرونة على مواجهة الصدمات والأزمات والأوبئة التي تؤثرسلبا على الأمن الغذائي.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى