أخبار

مستشفى الصداقة يشترط بطاقة التلقيح للحصول على خدماته

أعلنت إدارة مستشفى الصداقة في نواكشوط، أن الدخول إلى مبنى المستشفى، و الاستفادة من الخدمات التي يقدمها، أصبحت مرهونة بإظهار بطاقة التلقيح ضد كوفيد 19.

وقال بلاغ موقع باسم المستشفى، تم تداوله على نطاق واسع اليوم الاثنين، “إن المستشفى يرفع إلى علم الجمهور والزوار، أن إظهار بطاقة التطعيم ضروري للحصول خدمات المؤسسة”.

وأضاف البلاغ الصادر عن المستشفى، أن هذا القرار يسري به العمل ابتداء من اليوم الاثنين 16 مايو، وهو موجه إلى كافة عمال ومراجعى مستشفى الصداقة.

وكانت موريتانيا أطلقت الأسبوع الماضي، حملة وطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا، تستهدف تلقيح أكثر من 531 ألف شخص، موزعين على مختلف الولايات والمقاطعات حسب معايير مؤسسة على عدد السكان ونسبة التلقيح.

وبلغت حصيلة الحملة حتى الآن أزيد من مائة وثمانين ألف ملقح (180909)، حسب آخر إحصائية نشرتها وزارة الصحة من بينهم 77642 شخص يحصلون على لأول مرة على جرعة من اللقاح والبقية سبق لها أن تلقلت جرعة واحدة على الأقل من اللقاح.

وقال وزير الصحة، المختار ولد داهي في وقت سابق، إن ثلاثة ملايين من الموريتانيين لم يتلقوا أي جرعة من التلقيح، رغم توفر الإمكانات وسلاسةالولوج إلى التطعيم.

وأضاف أن هذه الحملة ستركز على المدارس باعتبار أن نسبة 24 في المائة من أهداف هذه المحلة موجهة لمؤسسات التعليم.

 

 

 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى