أخبار

اتحاد قوى الأغلبية يؤكد مشاركته فى جلسات الحوار

أعلنت كتلة أحزاب اتحاد قوى الأغلبية الديمقراطية مواصلة مشاركتها في الحوار الوطني الشامل، داعية الأحزاب وكل القوى السياسية للسير في هذا المنحى باعتباره السبيل الأمثل لضمان الإستقرار والنمو.

ويقاطع جلسات  الحوار الذى أطلقه الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، المنتدى الوطنى للوحدة والديمقراطية المعارض، وأحزاب التكتل، وإيناد.
 
واعتبرت الاتحاد المكون من 12 حزبا خلال مؤتمر صحافي عقده أمس بالعاصمة نواكشوط أن الحوار هو السبيل الوحيد لحل جميع الخلافات.
 
رئيس الاتحاد أحمد ولد دومان  أكد في أن الاتحاد جزء من الأغلبية ويتبنى جدول أعمال الحوار وكل ما تم الاتفاق عليه بخصوص برنامجه وورشاته.
 
ونبه ما سماها بالقوى السياسية الوطنية إلى أن هذا الحوار الوطني الشامل كما اتضح جليا من جلسته الافتتاحية، ليست له خطوط حمراء، وفق تعبيره.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى