أخبار

الخارجية: الأمن بموريتانيا يشجع على الاستثمار

قال وزير الشؤون الخارجية و التعاون اسلكو ولد أحمد إزيد بيه إن موريتانيا تعتمد مقاربة أمنية وصفها بالناجعة، مشيرا إلى أن موريتانيا استطاعت من خلالها تحصين حوزتها الترابية من المخاطر المحدقة بها في منطقتها المضطربة.

وأكد ولد ازيد بيه  أمس الثلاثاء خلال الاجتماع الوزاري للمنتدى العربي -الروسي  أن موريتانيا تعد وجهة استثمارية هامة في المنطقة، لما تتوفر عليه من مقدرات اقتصادية وموارد طبيعية متنوعة، من معادن وزراعة وثروة سمكية هامة، حسب تعبيره .
 
وكشف ولد إزيد بيه عن التسهيلات والضمانات القانونية والتحفيزات الاستثمارية التي تضمنتها مدونة الاستثمار الجديدة في موريتانيا، والتي تتطلع إلى توسيع الشراكة الاقتصادية مع كافة المستثمرين .

و تحدث ولد ازيد بيه عن الدور الذي تلعبه موريتانيا في استتباب الأمن في المنطقة ، مشيرا إلى تدخل الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز لحل الأزمة الغامبية، و كذلك تدخله في مالي ، وعمله ضمن لجنة دولية لإيجاد حل للأزمة الليبية .

ودعا القادة الحضور إلى العمل على إخماد بؤر التوتر وإشاعة ثقافة السلم والتسامح والاعتدال واحترام المبادئ العامة للقانون الدولي وقرارات الشرعية الأممية.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى