مجتمع

موريتانيا : إحالة معتقلي عملية “لمزرب” رفقة عمر الصحراوي وعائلة متهمة بتوفير المأوى له

أحالت الشرطة إلى العدالة المتهمين المعتقلين في عملية “لمزرب” التي نفذها الجيش في 26 فبراير الماضي، وضبط خلالها كميات كبيرة من المخدرات، كما أحيل إلى وكيل الجمهورية بنواكشوط “عمر الصحراوي” الذي اعتقل منتصف الشهر الماضي ويتهم بأنه تاجر مخدرات وهو العقل المدبر لعملية اختطاف الرهائن الاسبان.

وقال مراسل صحراء ميديا إن عائلة تدعى “أهل العيساوي” أحيلت أيضا على النيابة اليوم الأحد،بتهمة يعتقد أنها توفير المأوى لعمر الصحراوي.

وتشير المعلومات الأولية إلى أن التحقيقات مع الصحراوي ربما قادت قوى الأمن إلى اكتشاف عملية التهريب التي قالت الحكومة إن وحدة من الجيش الموريتاني أفشلتها في منطقة “لمزرب” قرب الحدود مع مالي، واعتقلت أفراد المجموعة المسلحة.

وكانت الحكومة الموريتانية قد أكدت مقتل ثلاثة مسلحين واسر 18 اخرين في “اشتباك” وقع شمال بلدة لمزرب (650 كلم شرق الزويرات) قرب الشكات عند الحدود مع مالي. واتهم بيان رسمي “تنظيم القاعدة بالمغرب الاسلامي” بأنه كان يوفر الحماية للمجوعة.

في حين كانت مصادر قد قالت قبل ذلك إن اعتقال المدعو “عمر ولد سيدي أحمد” تم قرب منطقة “لمغيطي” على الحدود مع الجزائر. مشيرة إلى أن المشتبه به “عمر الصحراوي” اعتقل عن طريق رصده بطائرة عسكرية تابعة للجيش الموريتاني، ونقل بعد توقيفه إلى العاصمة انواكشوط لإجراء التحقيقات الأمنية معه.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى