أخبار

بعد تحقيق أهدافها.. موريتانيا تمدد حملة التلقيح ثلاثة أيام

أعلنت الحكومة الموريتانية تمديد الحملة الوطنية للتلقيح ضد كورونا لمدة ثلاثة أيام بعد “الأهداف التي حققتها بتلقيح أكثر من نصف مليون شخص في ظرف أسبوع”، وفق قولها.

وقال وزير الصحة المختار ولد داهي، مساء أمس الخميس، خلال مؤتمر صحفي، إن النتائج التي حققتها هذه الحملة شجعت على تمديد الحملة ثلاثة أيام.

وأضاف ولد داهي، أن الحملة حقتت نجاحا بلغ 107 في المائة، مما يعني أن نسبة 19.9 في المائة من السكان المستهدفين تلقوا لقاح كورونا.

وكانت السلطات الموريتانية قد أطلقت الأسبوع الماضي حملة للتلقيح تستهدف تطعيم 531 ألف و757 شخصا، لكن عدد الملقحين تخطى هذا الرقم الذي وضعته السلطات في هذه الحملة.

وفي هذا السياق اعتبر ولد داهي إن النسبة التي حققت خلال أسبوع الحملة غير مسبوقة مطلقا خلال جميع الحملات التي أطلقت منذ ابريل العام الماضي.

وتابع ولد داهي: “السياق العام لم يكن يخدم هذه الحملة، لسبب تراجع الإصابات المسجلة، وتراخي الناس بأهمية التلقيح، كما أن الظروف المناخية لم تكن مواتية، حيث تزامن الأسبوع مع موجة حر شديدة، لكن استطعنا تحقيق الأهداف”.

 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى