أخبارافريقياالساحل

روسيا تندد بما وصفتها “السياسة الاستعمارية لفرنسا في مالي

ندد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الجمعة، بما وصفها بـ“الذهنية الاستعمارية“ لفرنسا وأوروبا في مالي، وذلك خلال استقباله في موسكو نظيره المالي عبدالله ديوب.

وقال لافروف خلال مؤتمر صحافي إن ”استياء فرنسا من رغبة السلطات المالية في طلب المساعدة من قوات أمن أجنبية ليس سوى تعبير عن ذهنية استعمارية كان ينبغي على الأوروبيين أن يتخلصوا منها منذ وقت طويل“.

وحذر الوزير الروسي من ”خطر فعلي“ في مالي ”لظهور جيوب فوضوية يتحرك فيها بحرية مقاتلون ينتمون إلى مجموعات مسلحة غير قانونية“.

وأكد أن ”هذا الأمر يهدد وحدة أراضي البلاد”، مؤكدا أن روسيا سبق لها أن قالت ذلك مرارا “لزملائها الفرنسيين“.

واعتبر لافروف أن سعي فرنسا إلى ”فرض سلوكها في مالي في وقت يمكنها التواصل معها“ هو أمر ”غير مقبول“ حسب تعبيره.

وأكد أن روسيا مستعدة لتوفير الدعم لباماكو ”لزيادة القدرات القتالية لدى القوات المسلحة المالية“، خصوصا في تدريب العسكريين وعناصر الشرطة.

وتعهد لافروف بمواصلة موسكو تسليم مالي القمح والأسمدة العضوية إضافة إلى المنتجات النفطية، علما أن روسيا تتعرض لعقوبات بسبب غزوها لأوكرانيا، عرقلت قدراتها على التصدير وزادت المخاوف من أزمة غذاء عالمية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى