أخباراقتصاد

نواكشوط تحتضن اجتماعات مجلس الوحدة الاقتصادية العربية

انطلقت اليوم الإثنين في العاصمة الموريتانية نواكشوط، اجتماعات الدورة العادية الـ 113 لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية والفعاليات المصاحبة لها، بهدف بحث تعزيز دور القطاع الخاص باعتباره ركيزة أساسية للنمو الاقتصادي.

وقال وزير المالية، وزير الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الانتاجية وكالة إسلمو ولد محمد امبادي ، إن هذه الاجتماعات تشكل فرصة لتبادل الخبرات بين الأطراف المشاركة، كما تمثل سانحة لاكتشاف فرص الاستثمار في القطاعات الانتاجية.

واضاف الوزير، أن الاقتصاد الموريتاني يتميز بالليبرالية والانفتاح، مشيرا إلى أن المستثمر يتمتع بامتيازات هامة وبحماية خاصة.

من جهته رئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين، محمد زين العابدين الشيخ أحمد، أكد على أهمية تفعيل الاتفاقيات المبرمجة والنظر في توسيع فضاءات الاتحاد، وخلق ٱليات مختلفة لتنويع وتوسيع الشراكة بين بلدان الاتحاد.

وأضاف أن اللقاء الاقتصادي لرجال الأعمال الذي يأتي ضمن جدولة أعمال الدورة، يعول عليه كثيرا في أن يمثل نقلة نوعية في تاريخ العلاقات الاقتصادية بين بلدان الاتحاد.

ومن جانبه السفير الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية، السيد محمدي أحمد الني، فقد أكد أن هذا الاجتماع يجسد اللحمة العربية، ودليل على التماسك والدعم لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية، مشيرا إلى أن المجلس يعتز بهذا التمثيل المشرف للدول الأعضاء.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى