أخبار

موريتانيا: نسجل بأسى تزايد بؤر الصراع في أفريقيا

قالت وزارة الخارجية الموريتانية، إنها تسجل ب”أسى” كبير التزايد المطرد لبؤر التوتر والصراع المسلح  والمجاعة في أفريقيا.

وقالت الوزارة في بيان، أمس الثلاثاء، بمناسبة الذكرى العشرين لتأسيس الاتحاد الأفريقي، إن آثار الحرب الروسية الأوكرانية “كارثية” على المجتمعات الأفريقية.

لكن الوزارة عادت لتشيد بما وصفتها ب”الجهود” الجبارة التي يبذلها الاتحاد من أجل تحقيق الاستقرار والسلم والتنمية.

ونوهت الوزارة على ما حققه الاتحاد الافريقي في سبيل ضمان الأمن والسلم وسيادة القانون وحقوق الإنسان.

وقالت الوزارة، إنها تنوه بما يبذله الاتحاد من جهود في تحقيق “الاندماج والتكامل على مستوى القارة الأفريقية” وفق تعبيرها.

وجددت الحكومة الموريتانية في البيان على تأكيدها “المضي قدما في تجسيد مبادئ الاتحاد الأفريقي المبنية على الاستقلال والحرية والعدالة”، وفق ما جاء في البيان.

وخلصت الوزارة إلى القول ” ستظل بلادنا تسعى جنبا إلى جنب مع أشقائها ليظل اتحادنا إطارا جامعا لشعوب القارة، يصون وحدة وكرامة إنسانها، ويحقق آماله وتطلعاته نحو غد أفضل”.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى