أخبار

نقابة تعليمية تطالب بصرف رواتب بعض منتسبيها

طالبت النقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي فى موريتانيا، بصرف المستحقات المالية لأساتذة التعليم الثانوي المكتتبين العام الماضي قبل نهاية الشهر الجاري.

وقالت النقابة في بيان لها اليوم الخميس إن الأساتذة ينتظرون صرف مستحقاتهم المالية منذ افتتاح العام الدراسي، متهمة وزارتي التهذيب والمالية باحتجاز رواتب المجموعة المذكورة.

وأرجعت النقابة سبب تأخر رواتب الأساتذة إلى بطء وزارة التهذيب الوطني، في إرسال قرار ترسيم المجموعة إلى وزارة المالية، لينضاف إلى المماطلات المعهودة التي دأبت عليها وزارة المالية هي الأخرى، وفقا للبيان النقابي.

وأشار البيان إلى أن هذه الوضعية التي وصفها “بالمزرية تظهر جانبا بالغ السوء من ضعف وارتباك وتحكم البيروقراطية المقيتة في وزارة التهذيب والوطني، خصوصا أن الدفعة المماثلة من المعلمين قد استلمت رواتبها بعد أن تمت إجراءاتها الإدارية في وقت مقبول”.

ورفضت النقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي هذا التصرف الذى وصفته بالمستغرب ، وأعلنت تضامنها مع الأساتذة المتضررين من هذا الإجراء.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى