أخبار

الحرس الوطني يخلد ذكرى مرور 110 سنوات على تأسيسه

خلدت قيادة أركان الحرس الوطني، اليوم الاثنين الذكرى العاشرة بعد المائة على إنشاء القطاع، بتنظيم احتفالات واستعراضات عسكرية بمقر قيادة الأركان في نواكشوط وتجمعاته الجهوية في الولايات الداخلية.

وقال وزيرالداخلية واللامركزية محمد أحمد ولد محمد الأمين، إن الحرس الوطني الذي تأسست نواته الأولى في 30 مايو 1912، ما فتئ يكرس جهوده للقيام بأدوار أمنية محورية على امتداد التراب الوطني، مما جعل منه فاعلا أساسيا ضمن المنظومة الأمنية الوطنية، خاصة فيما يتعلق بتأمين مؤسسات الدولة وفرض سلطتها، وحفظ النظام وتأمين المواطنين وممتلكاتهم.

وتحدث الوزير عن دور الحرس في التصدي لظاهرة الإرهاب والجريمة المنظمة، بكل أشكالها، عبر أداء وحداته المنتشرة في مختلف أنحاء الوطن.

وأضاف أن الحرس الوطني عرف خلال السنوات الأخيرة تطورا نوعيا لافتا، في مجالات التكوين والتجهيز والبنى التحتية وتحسين الظروف المعيشية للأفراد، وهي أمور مكنت الجهاز من أداء المهام الموكلة إليه بفعالية ونجاح كبيرين.

وأعلن القطاع عن تدشين وحدة جديدة لحفظ النظام في الوسط الحضري مجهزة بسيارات مصفحة مصممة بشكل يعطي حماية كاملة لعناصر الأمن، قال إنها ستشكل إضافة نوعية لتجهيزات حفظ النظام المتوفرة لدى قطاع الحرس الوطني.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى