أخبار

صوملك: الظروف المناخية هي سبب انقطاع الكهرباء

قالت الشركة الموريتانية للكهرباء، إن الظروف المناخية أثرت على تموين المحروقات ما أدى إلى انقطاع الكهرباء مؤخرا عن العاصمة نواكشوط، داعية زبنائها إلى ترشيد الطاقة.

وأضافت الشركة في بيان صحفي، اليوم الجمعة،  أن تأثير الظروف المناخية على التموين بالمحرقات تطلب إجراءات خاصة من بينها قطع التيار المؤقت عن بعض الأحياء وبشكل دوري.

وأشارت الشركة إلى أنها اتخذت إجراءت للتغلب بشكل نهائي على هذه الانقطاعات، مؤكدة أن الكهرباء ستعود بشكل كامل خلال ساعات.

وقال المدير العام للشركة الشيخ عبد الله ولد ابد في مؤتمر صحفي، إن الشركة قلصت فترة انقطاعات الكهرباء خلال هذا العام إلى 42 في المائة مقارنة بالأعوام الماضية، مؤكدا أن نسبة انقطاعات الكهرباء عن المدن استطاعت الشركة تقليصها  إلى أقل من 60 في المائة.

ودعا ولد ابد الموريتانيين إلى ترشيد الطاقة في “ظرف دولي يتسم باضطرابات قوية على مستوى السوق الدولي للمنتجات البترولية مع فترة ذروة الاستهلاك على المستوى الوطني”.

وفي هذا السياق أوضح ولد ابد، إن هذه الظرفية تحتم على الموريتانيين ترشيد الطاقة، لأن أسعار المحروقات في الأسواق الدولية زادت 45 في المائة في الأشهر الأخيرة، وهو ما يؤثر “سلبا” على صوملك.

وأضاف المدير أن الشركة  ستطلق عملية توعية من أجل حث الموريتانيين على ترشيد الطاقة في ظرفية “حساسة” تتسم بارتفاع أسعار الطاقة عالميا.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى