أخبار

البرلمان يناقش مشروع قانون إنجاز طريق تيندوف-ازويرات

ناقشت لجنة الشؤون الاقتصادية بالبرلمان الموريتاني، اليوم الثلاثاء، مشروع قانون يتعلق بإنجاز الطريق البري بين مدنتي تيندوف الجزائرية وازويرات الموريتانية.

اللجنة تابعت عرضا قدمه وزير التجهيز والنقل المختار أحمد يدالي تطرق فيه إلى أهداف مشروع القانون المذكور.

وقال الوزير إنه سيتم إنشاء لجنة مشتركو موريتانية جزائرية لمتابعة تنفيذ مذكرة تفاهم الموقعة نهاية العام الماضي، وذلك من أجل “جعل الطريق حيويا يهدف إلى ترقية المبادلات التجارية والاقتصادية بين البلدين”.

وكان مجلس الوزراء الموريتاني قد صادق، مايو الماضي، على مشروع قانون يسمح بالمصادقة على مذكرة تفاهم موقعة بتاريخ 28 ديسمبر 2021، بين  احكومة الموريتانية ونظيرتها الجزائرية لإنجاز الطريق البري الرابط بين مدينتي تيندوف الجزائرية وازويرات الموريتانية.

وجاء في بيان مجلس الوزراء أن مذكرة التفاهم المذكورة «تترجم إرادة البلدين تدعيم وتطوير الروابط الأخوية وتكثيف التبادلات الاقتصادية والتجارية بينهما عبر إنشاء هذا الطريق الرابط بين مدينتي تيندوف وازويرات» .

وسينفذ المشروع المذكور  الممتد على مسافة 775 كيلومتر، من طرف المؤسسات الجزائرية، كما سيتكلف مكتب دراسات جزائري بمتابعة هذا المشروع.

ونصت مذكرة التفاهم التي وقعت إبان زيارة الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني إلى الجزائر أواخر العام الماضي، على أنه بعد استكمال المشروع ستعكف الجزائر على استغلاله في شكل امتياز لمدة 10 سنوات مع تجديد ضمني.

وقالت وكالة الانباء الجزائرية (الرسمية) بعد توقيع الاتفاقية العام الماضي أن هذا المشروع سيسمح للجزائر بانجاز لأول مرة منذ الاستقلال، منشأة ذات أهمية كبيرة خارج حدودها.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى