أخبار

موريتانيا.. حزب “الإنصاف” يقرر مراجعة خطابه السياسي

أعلن حزب الإنصاف الحاكم في موريتانيا، اليوم السبت، تشكيل لجنة تعمل على مراجعة الخطاب السياسي حتى يستجيب للمرحلة الجديدة.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده المكتب التنفيذي للحزب في العاصمة نواكشوط، هو الأول له منذ تغيير اسم الحزب واختيار رئيس جديد للحزب.

وقال رئيس الحزب محمد ماء العينين ولد أييه خلال الاجتماع، إن التغيير الذي بدأه الحزب جاء ليؤسس مرحلة جديدة يطبعها “الإنصاف” و”التناغم مع تعهدات الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني”.

وأضاف ولد أييه أن العمل السياسي للحزب مر بمرحلة أساسية كان لها الأثر البالغ في تغيير قواعد العمل السياسي أسلوبا وممارسة.

كما قرر الحزب في اجتماعه تشكيل لجنة عمل تعنى بتحيين البرنامج والأنشطة السياسية للتغلب على الصعوبات التي تواجه العمل السياسي للحزب.

وقال الحزب إن المكتب التنفيذي شدد على ضرورة “استجابة الأنشطة الحزبية للواقع العملي والتوجهات الجديدة للحزب لتحسين الأداء السياسي وهو ما يتطلب مراجعة الأنشطة المبرمجة لتجسد الإنصاف المطلوب في العمل السياسي”.

وكانت اللجنة المكلفة من المجلس الوطني لحزب «الإنصاف» الحاكم في موريتانيا، قد اختارت الأسبوع الماضي الوزير محمدماء العينين ولد أييه، رئيسا جديدا خلفا للرئيس المستقيل سيدي محمد ولد الطالب أعمر.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى