أخبار

من مكة.. وزير الشؤون الإسلامية يتوعد من يتلاعب بالحجاج (مقابلة)

مكة المكرمة-موفد صحراء ميديا أحمدو ولد الحسن

تعهد وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي الداه ولد سيدي ولد أعمر طالب، بمعاقبة من تثبت مسؤوليته في التلاعب بأسعار تذاكر الحج.

الوزير أضاف في مقابلة مع موفد “صحراء ميديا” خلال زيارته لمعسكر الحجاج الموريتانيين في مشاعر الحج، أن الوزارة فتحت تحقيقا بالتعاون مع اتحاد أرباب العمل الموريتانيين، بشأن أنباء عن مضاعفة بعض الوكالات أسعار التذاكر على الحجاج .

وأكد الوزير أن التحريات شملت التواصل مع أغلب الحجاج، محملا بعض المواطنين مسؤولية التعامل مع الوكالات خارج الضوابط المحددة من الوزارة.

وأضاف أن بعض الحجاج رفضوا التقدم بشكوى ضد الوكالات، مؤكدين أن المبالغ الزائدة التي دفعوها كانت من أجل خدمات إضافية في المشاعر المقدسة، وشدد الوزير على أن ضيق الوقت منع من اتخاذ القرارات اللازمة قبل الحج، متعهدا بأخذ الوزارة جميع إجراءات الحجاج على عاتقها يستوي في ذلك حجاج الوكالات بحجاج الدولة.

وأكد أن وزارته تعاملت مع مشاكل من بقي من الحجاج بعد الأفواج الرسمية وأصدرت لهم تأشيرات في وقت قياسي، وفي ظروف استثنائية.

وأضاف الوزير أنه وطاقمه يقيمون مع الحجاج في نفس المخيم، مؤكدا أنه يشرف بنفسه على حل أي مشكلة تعتري الحجاج الموريتانيين.

وأشاد الوزير بتسيير المملكة العربية السعودية لموسم الحج الاستثنائي، مثنيا على تسهيل وصول الحجاج الموريتانيين وغيره من ضيوف الرحمن القادمين لأداء الركن الخامس من الإسلام.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى