أخبار

الرئيس الموريتاني يشيد بتطور خدمات «المشاعر المقدسة»

أشاد الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، مساء أمس الاثنين بمستوى «التطور الحاصل في خدمات المشاعر، في السنوات القليلة الأخيرة، ومختلف الخدمات التي تقدمها السلطات السعودية للحجاج بصفة عامة».

جاء ذلك خلال لقاء جمع ولد الغزواني ببعثة الحج الرسمية، وقال ولد الغزواني إن تطور خدمات المشاعر وضع حدا للأحداث التي كانت تصاحب تجمع الحجيج في بعض المشاعر خصوصا، وفق تعبيره.

وعبر ولد الغزواني عن شكره للسلطات السعودية على العناية الخاصة التي توليها للحجاج الموريتانيين وللمقيمين على أراضيها، و«التي تعكس علاقة الأخوة التاريخية بين البلدين الشقيقين»، يقول ولد الغزواني.

واستمع الغزواني خلال اللقاء لشروح عن ظروف سير أعمال البعثة لهذا العام، والظروف التي أدى فيها الحجاج مناسك الحج، وزيارة الروضة الشريفة.

كما استمع كذلك إلى مداخلات ممثلي الحجاج الذين حضروا اللقاء، وملاحظاتهم على أداء السلطات المعنية، وأشاد المتدخلون بالتحسن الذي طرأ على مستوى السكن والخدمات المقدمة من طرف الحكومة، وتوقفوا عند بعض الملاحظات التي قالوا إنها تحتاج التقييم واستخلاص العبر، بغية إجراء بعض التحسينات.

وألزم ولد الغزواني القائمين على بعثة الحج في موريتانيا ببذل المزيد من الجهود من أجل التحسين الدائم في الخدمات المقدمة للحجاج،داعيا لتطوير الأداء في الجوانب التي تقع تحت سلطة البعثة، والسعي لدى السلطات السعودية في الجوانب الأخرى.

وحضر اللقاء مدير ديوان الرئيس الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ أحمد، ويضم الوفد وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي، الداه ولد أعمر طالب،و المستشار برئاسة الجمهورية أحمد ولد النيني،والقنصل العام لموريتانيا بالمملكة العربية السعودية، محمد ولد ببانه،والأمين العام لوزارة العدل  محمد أحمد عيده، والوزير السابق سالوم كمرا،والفريق المتقاعد محمد ولد مكت.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى