أخبار

بدء اجتماع الداخلية والأحزاب السياسية للتحضير للانتخابات

بدأ الاجتماع الثنائي، في العاصمة الموريتانية نواكشوط، بين وزارة الداخلية واللامركزية، ورؤساء الأحزاب السياسية، اليوم الثلاثاء، للتشاور بخصوص الانتخابات المقبلة.

وشارك في الاجتماع حزب تجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل) بعد أن أعلن مقاطته للاجتماع مع المعارضة، بالإضافة إلى رئيس حزب التحالف الشعبي التقدمي مسعود ولد بلخير.

وكانت أحزاب  معارضة قد دعت الحكومة للتريث والابتعاد عن اتخاذ أي قرار أحادي يخص تنظيم الانتخابات المقبلة، مشددة على ضرورة الرجوع لمسار الحوار الوطني الشامل.

جاء ذلك خلال رسالة وقعتها أحزاب اتحاد قوى التقدم، والتجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل)، والتحالف من أجل العدالة والديمقراطية/حركة تجديد، و تكتل القوى الديمقراطية، ووجهت الأحزاب الرسالة لوزارة الداخلية.

وطالبت الأحزاب الحكومة للرجوع إلى مسار حوار وطني شامل ومسؤول، يخدم المصلحة العليا للوطن ولا يستثني طرفا ولا موضوعا، وتُنفذ مخرجاته بالآليات الدستورية والقانونية اللازمة، طبقا للالتزامات التي عبّر عنها الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، وفق الرسالة.

ويأتي الاجتماع بعد دعوة وجهتها وزارة الداخلية واللامركزية، الأسبوع المنصرم لرؤساء الأحزاب السياسية، لحضور اجتماع تشاوري للتحضير التشاركي للانتخابات المقبلة.

ووفق مصادر خاصة لـ”صحراء ميديا” فإن الدعوة وجهت لـ 25 حزبا، وسيتمحور جدول أعمال الاجتماع « حول تصورات الأحزاب ومقترحاتها المتعلقة بالتحضير للانتخابات التشريعية والجهوية والبلدية المقبلة» حسب الدعوة الصادرة عن الوزارة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى