أخبارمحليات

بعد أسبوعي عزلة.. مجموعة “أهل غده” توزع مساعدات في انبيكه

وزعت مجموعة أهل غده التجارية، أكثر من 60 طنا من المواد الغذائية في مدينتي كرو وانبيكة، بعد ما يزيد على أسبوعين من تعرضهما لأمطار وسيول، خلفا أضرارا مادية كبيرة في المدينتين.

المساعدات الإنسانية المقدمة من طرف المجموعة، حوت «المواد الغذائية الأكثر استهلاكًا لإغاثة السكان المتضررين».

 وقال المسؤول في المجموعة محمد الأمين ولد بيب، إن الكمية المقدمة في «انبيكه بلغت 31 طنا من المواد الغذائية الأكثر استخداما، كالسكر، وزيت الطبخ، والأرز، والمعكرونه».

ووزعت المجموعة 32 طنا من المواد الغذائية في مدينة كرو، وبحضور السلطات الإدارية والأمنية في المدينة.

من جانبه قال عمدة بلدية تامورت النعاج أحمد ولد أحمد، إن هذا الدعم «جاء في الظرف المناسب» منوها بتدخل المجموعة.

 وشهدت مدينة كرو وضواحيها أمطارا كبيرة، تسببت في أضرار بالغة في أجزاء من الطريق، الرابط بين المدينة والمدن الأخرى، ما أدى إلى تعطل في حركة السير هناك.

وبخصوص مدينة انبيكة، فقد غمرت السيول معظم أحياء المدينة الصغيرة الواقعة في قلب تكانت وسط موريتانيا.

ووفق المصادر المحلية هناك فقد أجبر السيل السكان على مغادرة بيوتهم والصعود نحو سفوح الجبال ومرتفعات السهول.

وأعلنت الحكومة في موريتانيا منذ أيام خطة استعجالية شارك فيها الجيش الوطني، لإنقاذ المدينة التي وصفت بــ«المنكوبة».

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى