أخبار

ماكي صال يلتقي غويتا ضمن جولة إفريقية

وصل الرئيس السنغالي ماكي صال صباح اليوم الاثنين العاصمة المالية باماكو، في أول زيارة معلنة لرئيس من الدول الأعضاء للمجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا إلى مالي منذ الانقلاب الثاني الذي قاده الكولونيل اسيمي غويتا مايو 2021.

ومن المقرر أن تدوم زيارة صال ثلاث ساعات، واستقبل الرئيس السنغالي من طرف الكولونيل اسمي غويتا، في مطار باماكو الدولي، وقالت الرئاسة السنغالية في تدوينة عل فيسبوك “إن صال الذي يؤدي زيارة عمل وصداقة، جاء حاملا رسالة صداقة وحسن جوار، رسالة من أفريقيا للشعب المالي”.

وتهدف الزيارة، وفق الرئاسة المالية إلى النقاش مع سلطات البلاد حول الفترة الانتقالية، وتأتي زيارة صال، الذي يتولى الرئاسة الدورية لاتحاد الأفريقي في وقت تعيش فيه العلاقات المالية توترا مع الجارة كوت ديفوار، بسبب توقيف باماكو 49 جنديا إيفواريا، أحالتهم العدالة المالية إلى السجن. 

ومن المتوقع أن يناقش صال مع نظيره المالي ملف الجنود الإيفواريين إلى جانب مصير البعثة الأممية لتحقيق السلام في مالي “المينوسما”.

كما سيناقش صال، وفق وسائل إعلام مالية، موضوع الفترة الانتقالية، التي تمتد لسنتين، ومن المقرر أن تنتهي بانتخابات رئاسية مطلع عام 2024.

وبعد مالي سيغادر صال نحو انجامينا حيث سيلتقي الرئيس الانتقالي التشادي الجنرال محمد ديبي، وهو الذي وقعت بلاده قبل أيام اتفاقا مع مجموعات مسلحة في الدوحة، وتحضر لحوار وطني تشارك فيه جميع الحركات السياسية المسلحة ووصلت قيادات منها لأول مرة إلى تشاد قبل أيام.

لكن ملف الفترة الانتقالية التي شارفت على نهايتها، دون الإعلان عن موعد للانتخابات، سيكون حاضرا، حسب ما أعلنت الرئاسة السنغالية، في تغريدة صباح اليوم.

وستنتهي جولة صال الأفريقية بالغابون، حيث سيحضر احتفالات البلاد بعيدها الوطني الـ 62 منذ استقلالها عن فرنسا عام 1960.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى