أخبار

بعد أمطار قوية.. الدرك يتدخل لمساعدة سكان كيهيدي

تدخلت عناصر من الدرك الوطني اليوم الخميس لمساعدة ساكنة قرية سنتين بوماك ببلدية نير والو مقاطعة كيهيدي، بعد أن غمرتها المياه.

وسجلت مدينة كيهيدي عاصمة ولاية كوركول، جنوبي موريتانيا، اليوم الخميس،  تهاطلات مطرية، كسرت حاجز  170 مم، وهي أكبر نسبةتسجلها المدينة منذ سنوات، مخلفة أضرارا مادية كبيرة.

ووفق مصادر من الهيئة الوطنية للأرصاد الجوية، لم تسجل الأمطار أي خسائر بشرية، لكنهاتسببت في خسائر مادية، وفق الهيئة.

وقالت مصادر لصحراء ميديا إن كيهيديلا تحتمل مثل هذه الكميات من الأمطار، فبعض أحيائها تغمره فقط 10 مم فكيف بـ 170، هذاسيؤدي إلى كارثة إذا لم يتم التدخل في الوقت المناسب وبالطريقة المناسبةوفق تعبير المصادر.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى