أخبار

موريتانيا.. بدء صيانة الطرق المتضررة من أمطار نواكشوط

بدأت مؤسسة أشغال صيانة الطرق، اليوم الأحد، ردم الحفر في ملتقيات الطرق بالعاصمة نواكشوط التي تضررت من الأمطار الأخيرة.

وقالت المؤسسة في إيجاز صحفي نشرته على صفحتها في الفيسبوك، إن المدير العام تيام أمادو تيجاني “أمر الفرق الفنية ببدء معالجة التشققات وردم الحفر في ملتقيات الطرق بالعاصمة نواكشوط”.

وبحسب مؤسسة صيانة الطرق، فإن الفرق الفنية بدأت بملتقى “مدريد”، وسط العاصمة نواكشوط، إذ كان من أكثر الملتقيات تضررا من الأمطار التي أدت إلى إغلاق بعض تفرعاته.

وأشارت المؤسسة إلى أن صيانة هذه الطرق تدخل في إطار “مساهمة المؤسسة في معالجة مخلفات الأمطار التي شهدتها العاصمة خلال الأيام الماضية”.

وكان أمن الطرق قد تولى عملية شفط مياه الأمطار عن ملتقى “مدريد” إذ قال إنه بعد انتهائه من عملية صرف الأمطار ظهرت حفر كبيرة.

واعتبر أمن الطرق في منشور على صفحته في “الفيسبوك”، أن هذه الحفر تعيق حركة المرور وتتسبب بأعطاب للسيارات، مضيفا أنه يجري التنسيق مع الجهات المعنية لردمها وصيانة الطريق.

وشهدت العاصمة الموريتانية نواكشوط في الأيام الأخيرة أمطارا غزيرة، حولت مناطق واسعة في عدة مقاطعات إلى مستنقعٍ كبير، وغمرت المياه المنازل والمساجد وقطعت الشوارع في بعض الأحياء، كما هجرت عشرات الأسر من بيوتها.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى