افريقياالمغرب العربي

بعد رسالة ملكية.. كينيا تسحب الاعتراف بـ “الجمهورية الصحراوية”

أعلن الرئيس الكيني الجديد وليام روتو، اليوم الأربعاء، سحب اعتراف بلاده بالجمهورية العربية الصحراوية، وذلك في “ضربة موجعة” لجبهة البوليساريو التي يوجد زعيمها إبراهيم غالي في كينيا لحضور فعاليات تنصيب الرئيس الجديد.

وقال الرئيس الكيني في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: “تلقيت رسالة تهنئة من صاحب الجلالة الملك محمد السادس. كينيا تلغي اعترافها بالجمهورية العربية الصحراوية، وستتخذ إجراءات لتقليص حضور هذا الكيان فيها”.

وكانت التغريدة مرفقة بصورة من الرسالة الملكية التي سلمها ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج.

وأضاف الرئيس الكيني في تغريدة أخرى أن “كينيا تؤيد إطار عمل الأمم المتحدة باعتباره الآلية الحصرية لإيجاد حل دائم لنزاع الصحراء الغربية”.

ويأتي قرار الرئيس الكيني الجديد، بعد يوم واحد من استقبال زعيم جبهة البوليساريو إبراهيم غالي، الذي وصل إلى نيروبي لحضور حفل تنصيب وليام روتو.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى