الساحل

دول الساحل تناقش اتفاقياتها مع الأمم المتحدة

انطلقت اليوم الاثنين، فى نواكشوط مراجعة خريطة طريق مشتركة بين مجموعة دول الخمس بالساحل وهيئة الأمم المتحدة.

اللقاء الذي يدوم ليومين، سيتناول خارطة الطريق المتفق عليها الجانبان في يونيو 2015، وذلك بهدف حسب القائمين عليه إلى وضع إطار مشترك بين الجانبين، يخدم دول الساحل.

الامين الدائم لمجموعة دول الخمس بالساحل ناجم الحاج محمد، أكد على أهمية هذا اللقاء الذي يجسد قوة التعاون بين مجموعته وهيئة الأمم المتحدة.

وأوضح أن هذا الاجتماع سيعالج بعض النقاط في أهم مجالات التعاون، ووضع حصيلة التعاون بين المجموعة وهيئة الأمم المتحدة.

وبدورها أشادت الممثلة الخاصة المساعدة للأمين العام للأمم المتحدة في غرب إفريقيا والساحل هيروت غيبره سلاسي بمستوى التعاون القائم بين الهيئة والأمانة الدائمة لمجموعة الساحل الافريقية.
 
وعبرت عن ثقتها في أن يلعب هذا التعاون دورا مركزيا في تعزيز الشراكة بين دول المجموعة وهيئة الأمم المتحدة، مؤكدة أن لقاء نواكشوط سيكون بمثابة الخطوة المهمة على الطريق الذى رسمه الجانبان للتعاون بينهما منذ 2014 لمواجهة التحديات التى تشهدها دول المجموعة.

ويشارك في الاجتماع ممثلون عن دول الساحل الأفريقي الخمس إلى جانب ممثلين عن وكالات الأمم المتحدة في منطقة غرب إفريقيا والساحل.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى