أخبار

في ظل تزايد حالات الإصابة بالحمى النزيفية.. السلطات تطلق حملة لتلقيح المواشي

أطلقت السلطات الموريتانية، حملة تلقيح للمواشي في مدينة باسكنو ، شرقي موريتانيا،  في ظل تزايد حالات الإصابة بالحمى النزيفية.

وبحسب مصادر لصحراء ميديا، فإن الحملة ستسمر لمدة تسعين يوما، وتجري بالتعاون مع هيئة الصليب الأحمر. 

وكانت السلطات الصحية، أعلنت اليوم الاثنين، تسجيل وفاة 6 أشخاص جراءالإصابة بحمى الوادي المتصدع النزيفية الفيروسية.

وقالت الوزاة في منشور لها اليوم إنها أجرت مامجموعه 72 فحصا، أسفر عن اكتشاف 11 حالة إصابة بنوعين من الحميات النزيفية.

وأضافت أن الفحصوص التي تم إجراؤها أظهرت إصابة 10 أشخاص بحمى الوادي المتصدع، وإصابة شخص واحد بحمى القرم الكنغو النزيفية.

إلى ذلك، أعلنت وزارة التنمية الحيوانية في موريتانيا ارتفاع عدد الحالات المصابة بحمى الوادي المتصدع بين المواشي في خمس بؤر لهذا المرض تم تحديدها في عدة ولايات.

وقالت الوزارة إت الفحوص التي تم إجراؤها حتى الآن، أظهرت أن عدد الحالات الموجية بهذا المرض، ارتفع إلى 152 حالة إصابة، بعد إجراء 704 تحاليل.

وأضافت الوزارة أن المناطق التي تم فيها تسجيل هذه الإصابات هي: بلدية الزويرات بولاية تيرس زمور، وبلديتا أنصافني وحاسي عبدالله بولاية الحوض الغربي، وبلدية النيملان بولاية تكانت، وبلدية أطويل بولاية الحوض الشرقي، وبدية النباغية بولاية ترارزة.

وأشارت إلى أنها اتخذت جملة من الإجراءات لمواجهة هذا المرض شملت عزل وعلاج الحيوانات المصابة؛ والحد من حركة الحيوانات المصابة أو المشتبه بها؛ واستخدام المبيدات الحشرية ومكافحة الحشرات الناقلة؛ والتطعيم ضد داء الباستريلا عند الإبل.

وكانت الوزارة أعلنت نهاية الأسبوع الماضي، تسجيل149 بحمى الوادي المتصدع بين المواشي في مناطق من البلديات المذكورة، مضيفة أنها تولت لهذه النتيجة بعد إجراء 564 تحليلا.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى