أخبارمنوعات

جمال موريتانية تنيخ في حديقة باريسية .. ما القصة ؟ 

افتتح المكتب الوطني للسياحة الموريتاني، اليوم السبت، في إحدى حدائق بلدية «لميرو»  غربي العاصمة الفرنسية باريس يوما تعريفيا بموريتانيا كوجهة سياحية. 

وشهدت التظاهرة ظهور جمال موريتانية في إحدى الحدائق الباريسية، بالإضافة إلى وصلات موسيقية موريتانية متنوعة انعشتها فرق موريتانية. 

ونظمت خلال الفعالية رحلات «نموذجية على ظهور الإبل»، حضرها عدد من الإعلاميين والفاعلين في قطاع السياحة في فرنسا. 

وحضر التظاهرة  السياحية، القائم بالأعمال بالسفارة الموريتانية بباريس و المستشار الأول بالسفارة الموريتانية لدى اليونسكو و الأمين العام للاتحادية الموريتانية للسياحة. 

وألقى خلال الفعالية عمدة مدينة «لميرو» كلمة ترحيبية، خلال الانطلاقة الرسمية للتظاهرة.

 

إلى ذلك، ألقى المدير العام المساعد للمكتب الوطني للسياحة، محمد ولد سيدينا، كلمة ترحيبية تحدث فيها عن المقدرات السياحية والثقافية لموريتانيا. 

وأشار ولد سيدينا «إلى الدور الهام الذي يلعبه المكتب في التعريف بالبلد بكل مكوناته». 

وحضر التظاهرة كذلك رئيس غرفة التجارة و الصناعة في منطقة les Yvelines و شركاء المكتب و البلدية كجمعية vivre les mureaux  و منظمة PTCE .

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى