أخبار

وزير: موريتانيا في طليعة الدول المهددة بانعدام الأمن الغذائي

قال وزير الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية عثمان مامادو كان، إن “موريتانيا ربما تكون في طليعة الدول المهددة بانعدام الأمن الغذائي لأسباب متعدد”، معتبرا أن الحاجة ماسة لإيجاد أدوات للتصدى لهذا المشكل.
جاءت تصريحات الوزير خلال مشاركته في جلسة رفيعة المستوى حول تعبئة الموارد لمعالجة انعدام الامن الغذائي عقدت بالعاصمة السعودية الرياض، إلى جانب وزير المالية السعودي محمد الجدعان، و كريستالينا غورغيفا المديرة العامة لصندوق النقد الدولي و محمد سليمان الجاسر رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية .
وأضاف مامادو كان “أن موريتانيا تعرف ما عليها القيام به للتصدى لهذا المعضل”، معتبرا أنه “من الضروري بالنسبة إعادة ترتيب الأولويات بشكل أفضل و أكثر ذكاء مثل خلق زراعة مستدامة ومرنة”.
واعتبر وزير الاقتصاد الموريتاني أن “القيام بمثل هذه الاجراءات، يحتاج إلى موارد للتمويل، وهو الأمر الذي ما يزال يمثل تحديا بالنسبة لموريتانيا”.
ودعا الوزير إلى ضرورة وضع مقاربات تقدم حلول لهذا الإشكال على المديين المتوسط والقصير، وأن يتم وضع الحلول اللازمة بشكل سريعة للتصدى لهذه المعضلة.
وأشار إلى “أنه من الضروري استخدام حقوق السحب الخاصة للدول الغنية، لتمويل سد الفجوة في معالجة أزمة انعدام الأمن الغذائي”، مؤكدا أن هذا الإجراء هو جزء من الحل.
كما دعا في مداخلته في الجلسة إلى تنسيق وتعزيز التزامات المؤسسات المالية، لتوفير الأموال والدعم لتحسين الأمن الغذائي.
الوزير الموريتاني شكر خلال الجلسة المملكة العربية السعودية، على هذه المبادرة، مشيدا بدورها في مواكبة الدول النامية والدفع بالتنمية فيها، من خلال مختلف أنواع الدعم  في ظل الأوضاع الاقتصادية العالمية التي تضع بحدة معضلة معالجة انعدام الأمن الغذائي على هرم اهتمامات مختلف بلدان العالم.
شارك الجلسة عن بعد ديفيد مالباس رئيس مجموعة البنك الدولي ، وديفيد بيسلي المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي PAM، و نغوزي أوكونغو إيويالا، المديرة العامة لمنظمة التجارة العالمية WTO .

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى