أخبار

أخمدوا عشرات الحرائق في موريتانيا.. تكريم أممي للاجئين ماليين

كرمت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين ، فرقة إطفاء مكونة من لاجئين ماليين في مخيم «أمبرة»، على الحدود الموريتانية- المالية، لشجاعتهم في حماية البيئة في موريتانيا. 

وقالت المفوضية إن الفائزين وكلهم متطوعين حصلوا على جائزة «نانسن» للاجئين، نظرا لجهودهم “الدؤوبة في إخماد حرائق الغابات وزراعة الأشجار”. 

وقالت المفوضية الأممية إن فرقة الإطفاء الفائزة تمكنت من إخماد أكثر من مائة حريق في الغابات الموريتانية، وزرعت آلاف الأشجار على مدار العقد الماضي.

ونقلت المفوضية عن أحد المتطوعين يدعى أحمد أغ بهالي قوله ” نحن متطوعون لأنه يجب أن نكون كذلك فحرائق الغابات مفترسة، إذ لم نخمد الحرائق فستحرق المخيمات، وتنفق  أغنامنا وكذلك ستحرق الأعشاب”. 

ويعيش أكثر من 80 ألف لاجئ مالي في موريتانيا، أغلبهم في  مخيم «أمبرة» ، الواقع على بعد 60 كيلومترًا من الحدود مع مالي معظمهم من الرعاة وبعضهم جلب معه مواشيه. 

وكانت الحكومة قد أعلنت أكتوبر الماضي أن حرائق المراعي والغابات تتسبب سنويا في خسائر تصل قميتها إلى 750 مليون أوقية جديدة.

وبلغت المساحات المتضررة من الحرائق البرية في عام 2021، ما يزيد على 99494 هكتارا من إجمالي مساحات المراعي الطبيعية، وفق تقديرات حكومية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى