أخبار

موريتانيا تشارك في ندوة تناقش أزمة شح الأسمدة في أفريقيا

شاركت موريتانيا، أمس الأربعاء في عاصمة الولايات المتحدة الأمريكية واشنطن، في ندوة نظمها البنك الدولي حول تعزيز الصمود وتسهيل الولوج إلى الأسمدة في أفريقيا.

وبحسب الوكالة الموريتانية للأنباء (رسمية)، فإن موريتانيا مثلها في هذه الندوة وزير الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية أوسمان مامودو كان.

وقال المتدخلون في هذه الندوة، إن أفريقيا تعاني نقصا حادا في الأسمدة جراء الاضطرابات على مستوى سلاسل التوريد،  وزيادة الطلب على شرائها الذي أفضى إلى ارتفاع الأسعار.

وأضافوا أن أفريقيا مهددة بشبح أزمة غذائية تحت وطأة ارتفاع أسعار المواد الغذائية، ومشاكل الإمداد المتعلقة بالأسمدة.

ودعا المشاركون إلى ضرورة الإسراع في إيجاد حلول مستدامة من أجل ضمان إمكانية ولوج الجميع لهذه المادة الحيوية للأمن الغذائي في افريقيا.

وتشهد أفريقيا هذه الأسابيع تحركات حثيثة من أجل حل أزمة الأسمدة، إذ أعلن المغرب أمس الأربعاء أنه سيرفع صادراته من الأسمدة لأفريقيا إلى 4 ملايين طن.

وتستهلك أفريقيا حاليا ما بين سبعة وثمانية ملايين طن في العام، بينما يتوقع ارتفاع الاستهلاك خلال الأعوام المقبلة إلى نحو أربعين مليون طن، في ظل توقعات ارتفاع الاستثمارات في القطاع الزراعي.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى