أخبار

رئيس لجنة الانتخابات يتسلم مهامه رسميا

تسلم رئيس اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات الجديد الداه ولد عبد الجليل، اليوم الثلاثاء، مهامه من سلفه الرئيس السابق محمد فال ولد بلال.
وجرى تبادل المهام بين الرجلين في مقر اللجنة بنواكشوط، بحضور نائب رئيس اللجنة محمد الأمين ولد داهي.
وكتب ولد بلال عبر صفحته على الفيسبوك: “سلمت اليوم مفاتيح (سيني) لأخي وزميلي الداه ولد عبد الجليل، حفظه الله و رعاه. أحمد الله وأشكره على أنني خرجت من جحيم (سيني) بحروق طفيفة وخدوش عادية”.
وأضاف في تدوينته: “لا شك أنني ارتكبتُ أخطاء جهلا أو سهوا عن غير قصد. ولا شك أن خاب ظن بعضكم بي وبعملي”.
وختم تدوينته بالقول: “أعتذر للشعب عموما والناخبين والمتنافسين خصوصا، عن أي هفوة بدت من اللجنة السابقة، والله أسأل أن يوفق اللجنة الحالية ورئيسها الداه ولد عبد الجليل، حفظه الله ورعاه، لما فيه مصلحة العباد والبلاد”.
وكان ولد عبد الجليل ونائبه ولد داهي قد أديا اليمين القانوني اليوم الثلاثاء بمقر المجلس الدستوري في نواكشوط اليمين القانونية بحضور أعضاء المجلس الدستوري، برئاسة رئيس المجلس السيد جالو مامادو باتيا.
ودعا رئيس المجلس الدستوري كل من رئيس اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات ونائبه لأداء اليمين القانونية التالية “أقسم بالله العلي العظيم، أن أؤدي وظائفي بإخلاص وعلى الوجه الأكمل وأن ازاولها بحياد تام مع مراعاة قوانين الجمهورية الاسلامية الموريتانية”.
وبعيد انتهاء أداء اليمين ذكر رئيس المجلس الدستوري، بالقانون المنظم للجنة الوطنية للانتخابات خصوصا المادة 10 التي تنص على أن أعضاء لجنة التسيير يؤدون اليمين القانونية أمام المجلس الدستوري وتطبيقا للقانون أدى رئيس لجنة تسيير اللجنة الوطنية ونائب رئيسها اليمين اليوم.
وأضاف أن اللجنة جاءت” نتيجة التشاور مع الأحزاب السياسية وهي هيئة انتخابية مهمة مذكرا بان الأعضاء بعد أداء اليمين لم يعودوا يمثلون أحزابا سياسية بل يمثلون جميع الموريتانيين، مؤكدا أن المجلس الدستوري سيظل شريكا للجنة الوطنية للانتخابات”، وفق تعبيره.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى