أخبارثقافة وفن

«عش يا وطني» عمل فني جديد للمعلومة بنت الميداح

أصدرت الفنانة الموريتانية، المعلومة منت الميداح، عملا فنيا جديدا، يحمل عنوان، “عش يا وطن”، من إنتاج وزارة الثقافة والشباب والرياضة، والعلاقات مع البرلمان، بالتعاون مع هيئة المعلومة.

والإنتاج الفني الجديد، عبارة عن أغنية مصورة، يشترك في غنائها مع المعلومة، عدد من الفنانين الموريتانيين، باللغات الوطنية، ويعتبر بمثابة عودة جديدة للمعلومة إلى الساحة الفنية، بعد عدة أشهر من تصريحات نسبت لها في مقطع صوتي، قالت فيه إنها “لم تعد ترغب بالأضواء بالرغم من أحلامها الموسيقية المشبعة بالخيال”.

وقالت المعلومة بنت الميداح، إن أغنية عش ياوطني “عمل أوبرالي، هو الأول من نوعه في موريتانيا”، يتحدث عن الوطن وتنميته والنهوض به.

وأضافت أن، “أوبريت عش ياوطني، مسرح غنائي، أراد القائمون عليه تقديم الصورة الحقيقية للأوبريت”.

وبالإضافة إلى الغناء، تولت المعلومة بنت الميداح، كتابة كلمات الأغنية، وتلحينها، فيما أنجز عرفات ولد الميداح العزف والتوزيع، والإخراج التلفزيون للمخرج محمد المصطفى ولد البان.

وكانت الفنانة المعلومة وجهت شهر مارس الماضي، من خلال مقطع صوتي تم تداوله بشكل واسع، عدة رسائل للفنانين الشعبيين والمعاصرين، مشيرة أنها تتفهم معاناة الفنان الشعبي و مكانته التي وضعه فيها المجتمع، بما في ذلك التمجيد و التعرض للمذلة والإهانة، على حد تعبيرها.

 وطالبت الفنانين الشعبيين بالبحث عن استراتجية جديدة تصون لهم ماء وجوههم وتضمن لهم حياة كريمة.

ودعت الفنانين الساعين للفن النخبوي والعصري، للتعامل مع الموسيقى بالفكر والإبداع، والتوجه للمجتمع، لزرع القيم والأخلاق النبيلة، وخدمة الوطن، وفق تعبيرها.

ووجهت بنت الميداح رسالة للإعلاميين طالبتهم خلالها بجعل منصاتهم منابر لتوجيه المجتمع ومحاربة مظاهر التخلف و المحسوبية والرشوة، حسب تعبيرها.

و تعد الفنانة الموريتانية والناشطة السياسية، العضو السابق في مجلس الشيوخ، المعلومة بنت الميداح، إحدى أبرز الفنانات الموريتانيات و رائدة التجديد في الموسيقى الموريتانية، و تحظى بشهرة في عدة بلدان خارجية.

 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى