أخبار

إسلاميو موريتانيا يختارون رئيسا جديدا لحزبهم

انتخب أعضاء المؤتمر الرابع لحزب التجمع الوطني لإصلاح والتنميةتواصل“، مساء اليوم الأحد النائب البرلماني امادي ولد سيدي المختار رئيسا للحزب، بعدحصوله على نسبة 86% من أصوات المؤتمرين.

التصويت الذي استمر لعدة ساعات حصل فيه الرئيس السابق للحزب محمد محمود ولد سيدي على نسبة  13%.

ويخلف ولد سيدي المختار رئيس الحزب المنتهية ولايته محمد محمود ولد سيدي، وهو ثاني رئيس للحزب بعد الرئيس محمد جميل منصور.

ويتولى ولد سيدي المختار قيادة حزبتواصلقبل أشهر قليلة من موعد الانتخابات التشريعية والجهوية والبلدية.

وانتخب ولد سيدي المختار في العام 2018 عضوا في البرلمان للمرة الثانية بعد 2013، واختير لشغل عدة مناصب برلمانية من بينها نائب رئيس محكمة العدل السامية، كما سبق له أن شغل منصب نائب رئيس البرلماني الموريتاني.

وواكب ولد سيدي المختار التجربة السياسية للإسلاميين، منذ ثلاثة عقود، حيث اشتهر كأحد الأوجه الدعوية في منطقة الوسط، كما تولىإدارة حملة المرشح الرئاسي محمد خونه ولد هيدالة لانتخابات 2003 في مدينة كنكوصة.

واختير ولد سيدي المختار 2005 منسقا لمبادرةالإصلاحيين الوسطيينفي ولاية العصابة، كما تولى منصب اتحادي حزبتواصلفينفس الولاية لمأموريتين.

وتخرج ولد سيدي المختار من عدة محاظر موريتانية داخل البلاد، من بينها محظرة عائلته التي لديها صيت علمي معتبر في المنطقة، كمايحمل شهادة الماستر فيفقه المعاملات المالية المعاصرة، ويحضر للدكتوراه من جامعة الزيتونة في تونس، ويدَرِّس ولد سيدي المختار فيالمعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى