أخبار

نداء للرئيس بالتدخل لاستمرار مركز امتحانات المهندسين بنواكشوط

وجه آباء طلاب المعهد التحضيري بالمدرسة العليا المتعددة التقنيات “بولتكنيك”، طلبًا إلى الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني بالتدخل لضمان استمرار توفر مركز بنواكشوط لإجراء الامتحان الكتابي لمسابقات كبريات مدارس المهندسين في فرنسا.

وجاء في بيان صحفي صادر عن الآباء أن المعهد ظل “بالنسبة للناجحين المتميزين في الباكلوريا من شعبة الرياضيات طيلة السنوات الماضية خيارا أول؛ يتركون من أجله كل بدائل المنح في الخارج”، وكان الامتحان يجري في نواكشوط.

ولكن البيان قال إنه في الآونة الأخيرة راجت أنباء تفيد بأن إجراء الامتحان الكتابي في مركز نواكشوط على غرار السنوات الماضية “لم يعد مؤكدا هذه السنة”، بالنسبة لأهم مسابقتين من تلك المسابقات، من حيث عدد الناجحين فيهما، وهما: مسابقتا CMP وCCINP.

وأضاف البيان أن استمرار الحديث عن إلغاء مركز نواكشوط، في ظل غياب نفي رسمي له من قطاعي الدفاع والتعليم العالي الوصيين على مجموعة البوليتكنيك، كان له أثر سلبي على معنويات طلاب المعهد التحضيري المعنيين.

مشيرًا في السياق ذاته إلى أن ذلك أربكت تركيز التلاميذ “على التحصيل في مرحلة حساسة من التحضير للمسابقات المذكورة، بل وامتد أثره إلى طلاب السنة الأولى الذين يأملون مثل آمال سابقيهم إلى قسم النخبة بالسنة الثانية”، وفق نص البيان.

وشدد البيان على أهمية مركز نواكشوط الذي ترعاه السفارة الفرنسية، لأنه يوفر “تسهيلا لوجستيا لإجراء هاتين المسابقتين، ويعتبر أحد مراكز قليلة في المنطقة؛ أقربها مركزا كوت ديفوار والغابون”.

وكان البيان قد استعرض أهمية هذا الامتحان، وقال إن نخبة الطلاب بالمعهد يعقدون عليه الأمل “لكونه يفتح لهم باب المشاركة في مسابقات الولوج إلى كبريات مدارس المهندسين بفرنسا، متيحا لهم بذلك فرصة الظفر بتكوين عال متميز”.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى