أخبار

وزير الثقافة: اعتمدنا مقاربة ثقافية – تنموية  في «مدائن التراث» 

قال وزير الثقافة والشباب والرياضة والعلاقات مع البرلمان، محمد ولد أسويدات، اليوم الجمعة، إن الحكومة الموريتانية اعتمدت «مقاربة ثقافية تنموية» في مهرجان مدائن التراث.

وأضاف الوزير أن الحكومة  طورت المهرجان  ليشمل مكونة تنموية متعددة القطاعات «من شأنها تثبيت السكان في مدنهم، وتوفير متطلبات العيش الكريم لهم».

الوزير قال إن المقاربة التي اعتمدت الحكومة  تجمع بين الاحتفاء بالماضي والعناية بالحاضر والاستشراف الحصيف للمستقبل؛ “كي تظل حواضر وحواضن هذا الموروث عامرة”.

و استعرض الوزير خلال حفل افتتاح المهرجان من مدينة تيشيت بعض إنجازات قطاعه كاستحداث أسبوع وطني للثقافة والشباب والرياضة المدرسية شهدت النسخة الأولى منه مشاركة أكثر من 3700 شاب وشابة من مختلف مقاطعات الوطن، وتنظيم أول نسخة من بطولة الأحياء في نواكشوط، شارك فيها 1700 شاب ما دون 18 سنة من مختلف أحياء العاصمة نواكشوط.

وأضاف الوزير أن قطاعه  دعم ما يربو على 800 جمعية ونادٍ شبابي ورياضي، بغلاف مالي يصل إلى أزيد من مائتي مليون أوقية قديمة. 

انطلقت اليوم الجمعة فعاليات النسخة الــ11 من مهرجان مدائن التراث في مدينة تيشيت جنوب وسط البلاد، بحضور الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني وعدد من أعضاء الحكومة ورؤساء أحزاب سياسية. 

وقال الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني خلال الافتتاح إن مهرجان مدائن التراث فرصة قيمة  «لتثمين كنوزنا التراثية واستحضار حقب مضيئة من تاريخنا العريق من أجل أن تبقى حية في وجداننا الجمعي».

وأضاف ولد الغزواني أن الحكومة خصصت  لهذه النسخة من المهرجان، ما يناهز ثلاثة مليارات أوقية قديمة لتمويل مشاريع تنموية، في مجالات مختلفة كالمياه والطاقة والزراعة والبيئة وغيرها.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى